.
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالأعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشخص الروحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمير جاد
خادم المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 477
تاريخ التسجيل : 06/01/2008

مُساهمةموضوع: الشخص الروحي   الأحد يناير 13, 2008 8:52 pm





***

الشخص الروحي

كيف يكون رسول ميت . ؟!
إن من يعتقد ذلك جاهل لأن الرسالة لا تموت
أن رسول الله موجود ببيننا برسالته وهديه ورحمته وبركته وحكمته وحلمه
وهى صفات كان الصديق يميل لها و يتحلي بها .
وكانت قولته ( لو منعوني عقال بعير لقاتلتهم عليه )
تعنى ببساطة أن رسول الله موجود أو بالأحرى كأنه موجود .
لأن الكلمة الحق لا تموت .


الوجود النوراني العقلي و الروحي الحي و الممتد
والرسول يسمعنا في صلاتنا وسلامنا عليه .
يرد علينا ويجيبنا و لا نسمع .

يجيبنا رحمة وبركة وطهارة لنا .
ويزورنا ويستغفر لنا ويدعو لنا ويطهرنا ويرحمنا ويباركنا .
يدلنا ويرشدنا ويتقرب لنا من أرواحنا ولا ندري


ما شأن العميان في ظلمات النفس . والحيوان والتراب .
غير يده صلي الله عليه وآله وسلم تمتد لنا نورا ود ليلا

. وآل بيته وصحابته الأطهار المباركين . معنا
ما أحلي أن نسلم لسادتنا . ومن سبقونا . في الأرض والسماء .
لماء الأرواح العليا أصحاب العلي الذين كانوا معنا في الأزل و نتعشم أن نلقاهم
ما بعد رحلة الجسد وموت النفس والخروج من هذا العالم .
دون أن نسقط في هوة عداء آل البيت .
لما قد يفعله بعض الأتباع والجهلاء أو عامة الشعب .


تبدت شمس الحبيب فانتفى وجودي ولم يثبت سوي عالم القرب

بكل وقت جميل وكل وصف .
وليس للآفات وصول صلي الله عليه .

وأن المصطفي حي في السماء وأن الهاشمي حي عند ربه جميل .
تحييه الملائكة وتصلي عليه كل يوم ويصلي عليه الله. فإن أحداً لم يبلغ مداه ليجالس ربه
( إذ يغشى السدرة ما يغشى )
( أنا جليس من ذكرني )
حبيبي يطهرنا للصلاة بماء الغيب .وتعرض عليه أعمالنا كل يوم .


لكننا لا نراه لأننا نري أنفسنا وغيرنا . أو أننا غير سعداء الحظ .
حبيبي ينظر لنا . بناظريه . و يستغفر لنا

نطلب منه هو المدد لا نطلبه من الجن ( فالشيطان لا يتشبه به )
وكيف يترك رسول الله من يناديه . أومن أحبه و اشتاق له .
الرسالة متواصلة بأحبابه و ابناءه و مواليه

وما المانع أن نحب آل البيت . ؟ ومن نحب في سماواتنا ؟
أم أن اعتقادهم وكلماتهم و إيمانهم لم تكن صحيحة .

هل هناك محبوبة أجمل من فاطمة و زينب و نفيسة وعائشة .؟!
هل هناك محبوب أجمل من علي و الحسين و الحسن و أبي بكر وعمر
من معين جدهم وحبيبهم ظهروا حاشاهم ..


حاشا يضل الحسين و الحسن وعلي و فاطمة وزينب . أوعمر و أبا بكر وعثمان .
ومن لا يجمع فهو يفرق .

نقائص العامة والجهلاء لا تنسب للسادة .
كما أننا لن نناقش العامة ونترك الملكوت.. ؟ فهيا إلي ملكوت الحب .
وسماء الروح . قل .. يا …هو …يا حي
يا رسول الله
وتعشق الشهود .

إنه نوع من الخيال . الجموح الحق والمتسع .
ما يلبث أن يكون عالم الحق ..و تري ذلك حقا كما هو
إنه مُلك مشرق لكن للصالحين و الصديقين و المقدسين .
نجوم رسالتنا ومثلنا العليا . والصورة الأكمل منا لا محالة .


لا ينُقصهم جهلنا . وظلمتنا .
فكفى أن في مقدمتهم رسول الله وسيد الشهداء الحسين .
جنة الأرض . وجنة السماء .
إن الذين حاربوا الحسين مازالوا يحاربونه وباسم الشرع . أيضاً .
وكأن الصراع بين بنى أمية وبنى هاشم مازال قائم !!
( حسين منى وأنا من حسين أحب الله من أحب الحسين . )


*


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الشخص الروحي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: مجموعة الدرسات و الابحاث :: الروضة الصوفية-
انتقل الى: