.
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالأعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى النور الأَول،

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سارب



عدد الرسائل : 85
تاريخ التسجيل : 29/02/2008

مُساهمةموضوع: اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى النور الأَول،   الجمعة فبراير 29, 2008 11:51 am

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى النور الأَول، وَالسر الأَنزه الأَكمل،
عين الرحمة الربانية، وَبهجة الإِختراعاتَ الأَكوانية،
وَصاحب الملة الإِسلامية وَالحقائق العيانية،
نور كُلّ شيء وَهداه، وَسر كُلّ سر وَسناه،
من فتحتَ لَهُ خزائن الحكمة وَالرحموتَ،
وَمنحتَ بظهوره أَنوار الملكَ وَالملكوتَ،
قطب دائرة الكمال،
وَياقوتة تاج محاسن الجلال،
إِنسان عين المظاهر الإِلهية،
وَلطيفة نزوحاتَ الحضرة القدسية،
مداد الأَمداد، وَوجود الوجود،
وَواحد الآحاد، وَسر الوجود،
وَواسطة عقد السلوكَ، وَشرف الأَملاكَ وَالملوكَ،
بدر المعارف فِي سَمَوَاتَ الدقائق، وَشمس العوارف فِي عروش الحقائق،
بابكَ الأَعظم، وَصراطكَ الأَقوم،
وَبرقكَ اللامع، وَنوركَ الساطع،
وَمعناكَ الَّذِيْ هُوَ بكل أَفق سليم طالع،
وَسركَ المنزه الساري فِي جزئياتَ العالم وَكلياته؛ علوياته وَسفلوياته،
من جوهر وَعرض، وَوسائط وَمركباتَ وَبسائط،
غيب أَسرار الذَاتَ، وَمشرق أَنوار الصفاتَ،
وَمظهر التجلياتَ بأَنوار السبحاتَ مِنْ سر السرادقاتَ بأَرْوَاح المتروحاتَ،
المصلي فِي محراب جمع الجمع بأَحمد،
وَالقارئ بفرقان الفرق بمحمد،
وَالقائم فِي الملكَ بشرعه وَجلاله،
وَالراحم فِي الملكوتَ برحمته وَجماله،
عين غيبكَ الكاملة،
وَخليفتكَ عَلَى الإِطلاق فِي مملكتكَ الشاملة.
صَلِّ اللَّهُمَّ صلاة تعرفني بِهَا إِياه فِي مراتبه وَعوالمه وَمواطنه وَمعالمه
حَتَّى أَشهده بعين العيان لا بالدليل وَالبرهان،
وَأَعرفه بالتحقيق فِي كُلّ موطن وَطريق،
وَأَرى سريان سره فِي الأَكوان،
وَمعناه المشرق فِي مجاليه الحسان،
وَاِجْعَلْ اللَّهُمَّ موردي من شمس حقيقته،
وَمن نور بدر شريعته،
حَتَّى أَستضيئ فِي ليل جهلي بأَنوار حقائق معرفته،
وَآنس فِي غربة مسراي بإِيناس لطائفه،
وَاحملني إِلى حضرته القدسية الأَحمدية،
وَعَلَى كاهل شريعته المحمدية،
وَعمّر أَوطار نقصي بأَطوار كماله،
وَأَلبسني من خلع جلاله وَجماله،
وَأَفردني فِي حبه كما أَفردته فِي حسنه وَإِحسانه،
وَخصصني بخصائص قربه وَامتنانه،
حَتَّى أَكون وَارثاً لَهُ بِهِ، وَناظرا منه إِليه، وَجامعا لَهُ بِهِ عليه.
اللَّهُمَّ وَصل عليه صلاتكَ الأَزلية الأُحَدِيَّة فِي مظاهركَ الأَبدية الوأُحَدِيَّة،
ما تَوَجُّهِ تجليكَ، وَتكاثر الفرد فِي العدد، وَأَشرقتَ أَنوار الصفاتَ بتوالي المدد،
وَاتسعتَ ربوبية الحكيم، وَتقدستَ سبحاتَ العليم،
بتسبيحاتَ التمجيد وَالتكريم،
بلسان القِدم فِي أَزل الأَزل،
وَتقدس الواحد فِي صفتي الجلال وَالجمال،
وَسَلّم عليه سلام الفردانية،
ما تعددتَ مراتب العددية،
فِي وَحدة مراقي درجاته العلوية، فِي مقاماتَ العبودية،
بتوالي شُهُوْدِ الرحمة الذَاتِية،
وَاندراج الأَنوار الصفاتية، فِي المجالاتَ الأَطوارية، وَالمطاراتَ الملكية
، وَسجدتَ لَهُ الأَرْوَاح الروحانية، فِي محراب الآدمية،
فِي جامع حيطته المحيطية الأَحمدية،
بالأَنوار السبوحية،
الكاتبة بالأَقلام المعنوية، فِي الأَلواح الشُهُوْدِية، بالأَسرار الحقيقية الخفِية ؟؟؟)،
عن الإِدراكاتَ البشرية،
وَصل وَسَلّم عليه صلاة وَسلاما يتقدس فِيهما عن عوارض الإِمكان،
الوجوب ؟؟؟ اتصافه بالكمالاتَ،
وَعموم عصمته فِي جميع الخطراتَ،
ما تنزه شامخ عزته عن النقص وَالسلوب،
وَتنبتَ راسخ مجده بالذَاتَ وَالوجوب،
وَارض عن أَصحابه أَئمة الهدى لمن اهتدى،
وَنجوم الإِقتدا لمن اقتدى، ما تعاقبتَ أَدوار الأَنوار،
وَأَشرقتَ أَنوار الأَسرار بالأَسرار.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى النور الأَول،
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: فى رياض العــارفين :: محيي الدين بن عربي-
انتقل الى: