.
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جقائمة الاعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أيها الحبيب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أنين الناي



عدد الرسائل : 168
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 06/01/2008

مُساهمةموضوع: أيها الحبيب   الثلاثاء يناير 08, 2008 5:50 am

أيها الحبيب، نحن قرناء لك في المحبة،

وحيثما تضع قدمك نكون أرضا لك،

وكيف يجوز في مذهب العشق

أن نري العالم بك، ولا نراك؟!


** *** **

قلت حينا : "أنا أسير نفسي "،

وقد مضي ذلك، و منذ الان فصاعدا لن أقبل نفسي،


** ** **

وضعت قلبي في طريق البلاء،

وطلقت سراح القلب من أجلك خاصة،

جاءتني اليوم رائحتك مع الريح

فأعطيت قلبي للريح بشارة.


** *** **


ذلك الذي منع عني النوم،

يريد لمحرابي أن يكون نديا بالدمع

أمسك بي و ألقاني في الماء صامتا،

ذلك الماء لا يزال يعطي حلاوة لمائي.


*** *** ***

امض ليلا، فالليل دليلك الي الاسرار،

لانه متوار عن أعين الاغيار،

القلب مغمور بالعشق، والاعين مغمورة بالرقاد،

والامر لجمال حبيبنا حتي الصباح.


** ** ** **

الا ايها المسافر، الي أين العزم؟ الي اين؟

اينما ذهبت جلست في قلبنا

ما أكثر اغتمامك من الفراق كاغتمام السمك من فراق البحر.


*** *** ***


القي نفسي باحتيال ههنا ثملا

لكي أري ذلك المعشوق والمحبوب الموجود هناك،

فأما ان توصلني قدمي الي مقصودي ومرادي ، واما ان

أسلم رأسي، كما سلمت قلبي.

جعل الله صوتك موافقا لقلوبنا

جعل الله صوتك مسرورا ومنشدا في الليل والنهار

ولو ضعف صوتك لاصابنا السقم،

جعل الله صوتك حلو كالناي الماضغ للسكر.


*** *** ***

جعل الله العاشق ثملا ومفتضحا طوال العام

جعله الله مجنونا ومضطربا ووالها

في الصحو نتجرع غصة كل شئ،

وعندما ثملنا فليكن ما يكون.

** *** ***

ما رأينا في حياتنا روضك

ولم نر عينك النرجسية المليئة بالخمار والمسببة للخمار،

تواريت عن الناس ، مثل الوفاء

وما رأينا وجهك منذ أمد بعيد.


** **** **

اخترت نفسي مدة مقلدا،

كنت أسمع اسمي ولا أري نفسي،

كنت منشغلا بنفسي، ولم أكن مستحقا لنفسي،

وعندما خرجت من نفسي وجدت نفسي.


** ** ***


عندما تحيط بي ذات الحق كالبحر،

يغدو جمال الذرات مضيئا لي،

أحترق كالشمع في طريق العشق،

لكي تغدو الاوقات كلها وقتا واحدا لي.


*** *** ***


لان الحق كتب سريعا فراقنا،

لم احترابنا ووحشتنا؟

ان كنت سيئا تحررت من مشقتي،

وان كنت حسنا تتذكر صحبتي.


*** ** ***


ما دمت معك لا أنام من الوصال والمحبة،

ومادمت بعيدا عنك لا أنام من الانات.


جاء النوم وليس للنوم موضع في العين،

فالعين بسببك مملؤة بالنار والماء.


**** **** ***


كان عشقك ينطلق في أطراف المروج،

فرأى قلبي المسكين علامته، فعرفه،

وعندما يتحرر قلبي من قيد الوجود

سيلعب في كتم العدم الوانا عجيبة من العشق!!


*** *** ***

لن يكون وحيدا من صانع الحبيب،

ولن يكون مفلسا من صاحب المشتري ،

أخذ القمر النور ابتغاء ان لايخشي الليل،

وقد ظفر الورد بالرائحة لانه صاحب الشوك.


*** ***

القمر الذي ليس في الارض ولا في السماء، أين هو؟

والنقد الذي ليس معنا وليس من دوننا، أين هو؟


لا تقل هناك ولا هنا، قل بصدق أين هو؟

العالم كله هو، ولكن أين ذلك البصير؟


**** ** ***


ان لم يكن في القلب نار، فلم هذا الدخان؟

وان لم يحترق العود، فمن أين رائحة هذا العود؟

وكوني عاشقا هالكا، ما سببه؟

وسرور الفراشة باحتراقها بالشمع، ما سببه؟


لمن كل هذه الاشربة من دون الكؤوس؟!

نحن طيور محبوسة، وهذا لفخ لمن؟!


*** ** ***


لماذا أحاط بي غم الليل الاعمي؟

أهو أعمي أم رأني أعمي ؟


أنا فوق الفلك، وفي الماء والطين صورتي،

فمتي اختطف أحد النجمة من الماء؟


_________________
يا باب يا مقفول ... إمتي الدخول
صبرت ياما و اللي يصبر ينول
دقيت سنين ... و الرد يرجع لي : مين ؟
لو كنت عارف مين أنا كنت أقول
...عجبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://roufys.blogspot.com/
 
أيها الحبيب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: فى رياض العــارفين :: جلال الدين الرومي-
انتقل الى: