.
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جقائمة الاعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سيدي إبراهيم الدسوقي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمير جاد
خادم المنتدى


عدد الرسائل : 477
تاريخ التسجيل : 06/01/2008

مُساهمةموضوع: سيدي إبراهيم الدسوقي   السبت يناير 19, 2008 11:17 am




^^^^

الدسوقي
سيدي إبراهيم الدسوقي
هو إبراهيم بن أبي المجد بن قريش بن محمد بن أبي النجاء بن زين العابدين بن عبد الخالق بن أبي القاسم ابن جعفر الزكي علي بن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب القرشي رضي الله عنهم أجمعين .
أهل الجنة المطهرون
رحمة الله عليهم وبركاته عليهم أجمعين
ولد بمدينة دسوق إحدى قري كفر الشيخ المصرية
في ليلة ثلاثين شعبان عام 653هجري
ميلادي1255
أي أنه عاش43 سنة
أمه السيدة فاطمة ابنة ولي الله أبي الفتح الو اسطي
و كان من أجل أصحاب سيدي أحمد الرفاعي
كما أنه من شيوخ سيدي أبي الحسن الشاذلي
و كان العارفون ينتظرون ميلاده
و سمي الدسوقي نسبة إلي دسوق التي هاجر إليها من قرية مر قس
حكم مصر أيامه 11حاكم منهم أيبك و قطز و الظاهر بيبرس و قلاوون
وكانت مصر تحت حكم المماليك ما بعد الحكم الأيوبي .
وعاش بخلوته عشرون عاما حتى فتح الله عليه
وعنه في كتاب الحقائق :
اعلموا و فقكم الله أن الفقير - يعني نفسه -
كنت بقرية لا بها فقيه أو معلم ولكن ذلك بما فتح الله به من فتوح الغيب
من بركة سيد الأنبياء و المرسلين خير الأنام ومصباح الظلام و رسول الله الملك العلام
علي قلب عبده إبراهيم الدسوقي القرشي الصوفي المقتدي بالقرآن
منها العربية والعبرية و السريانية . و كانت يتكلم بلغات كثيرة وعلوم الحرف
وكثير من المحاضرات .و الأوراد والأحزاب و الكتب كالرسالة والجوهرة

وكثير من الأشعار الرائعة عقلا وعاطفة
دعوني فلي مولي إذا ما دعوته أجاب وإن أبطأت عنه دعاني
ولي منه وصل كلما رمت وصله فنحن علي التحقيق مجتمعان


عاش من العمر ثلاثا وأربعين سنة
و لقي ربه راضيا مرضيا سنة هجريه696هـ
وعمل قاضيا للشريعة وذلك رمز جميل للعدالة والميزان
و اتصال الدسوقي بالشاذلي ثابت
فقد قال أخذت الطريقة عن رسول الله
و عهد البيعة عن القطب أبي الحسن الشاذلي
و كان أبوه رفاعي العهد
.ويقول عن البدوي لتلاميذه أنه عمه وابن عمه
آي أنهما متقابلين في درجتهم من رسول الله
ويلتقون فيه
والأئمة متشرعون بحكم درجتهم الروحية من رسول الله
و حاز الحقيقة بقولة وفعله وتجربته و الفهم عنه و الوصول من خلاله
فهو يقول - تنتج الحقيقة من الشريعة

تعرف ربك وتعبده فمن فعل ذلك أدرك الحقيقة والشريعة .
والحقيقة ثمرة الشريعة
. و الحقيقة هي المعرفة و الشريعة العمل
لهم ما يشاءون عند ربهم ذلك هو الفوز الكبير
تجلي لي المحبوب في كل وجهة فشاهدته في كل معني وصورة
و خاطبني مني بكشف سرائري فقال أتدري من أنا قلت منيتي
وهو برهان الدين إبراهيم الدسوقي
وهو إبراهيم أبو المجد
و لوالده ضريح ببلدة مرقس المقابلة لمدينة دسوق
ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم و لاهم يحزنون
وسمي أبا العينين وهما عين الشريعة وعين الحقيقة
ويعد من الأقطاب الأربعة وهي أربع أساليب ظاهرية و باطنية
أساتذتها مشهورون بزهدهم و ولايتهم

وهم صورة لأشهر أربع مدارس صوفية .
يتمسك أساتذتها بالشريعة .. اعتقادا وفعلا وقولا
لا تختلف طبعا في الزهد و الورع و جميع الأوامر المشروعة
من مجاهدة وذكر وخلوة وقيام
وهم أركان المربع الصوفي.
الذي يلتقي كثيرا حتى ينتهي بنا للوصول لحضرة رسول الله .
وطريقته عالمية بمقاييس المكان والتاريخ
فهي منشرة في كثير.من البلاد العربية و الإسلامية
وتشتهر طريقته الكبيرة بالبرهامية .
وهناك أكثر من طريقة منها
الشر نوبية البرهامية و الشهاوية البرهامية و السعيدية البرهامية
و يشتهر عند المتصوفة بأوراده وصلواته .
ورايته الخضراء بمعناها الرائع من قبة الرسول . .


وقد أشار إلى معرفته بكثير من العلوم اللادنية
وكان يفتخر أن شيخه هو المعلم الأعظم سيدنا رسول الله ويقول
إن النبي أخذ علي العهد بيمينه وصار يكشف لي عن الأمور.
ويفتح لي أقفال الحجب
ومن أقواله
سقاني محبوبي بكأس المحبة
فتهت عن العشاق سكرا بخلوتي
ولاح لنا نور الجلالة لو أضاء
لصُم الجبال الراسيات لدكت
وناد منى سرا بسر وحكمة
وإن رسول الله شيخي و قدوتي
تجلي لنا المحبوب في كل وجهة
فشاهدته في كل معني وصورة

و تمتلئ دسوق بالآلاف من محبيه في ذكري مولده

ومن صلواته
اللهم صل علي الذات المحمدية اللطيفة الأحدية
شمس سماء الأسرارومظهر الأنوار
و مركز مدار الجلال وقطب فلك ا لجمال


ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولاهم يحزنون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد خيرى الحامدى



عدد الرسائل : 5
تاريخ التسجيل : 23/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: سيدي إبراهيم الدسوقي   الثلاثاء فبراير 24, 2009 12:00 am

انا شازلى ولكنى اعشق هزا القطب فياريت زكر كثير من كرماتة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سيدي إبراهيم الدسوقي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: مجموعة الدرسات و الابحاث :: شخصيات و تراجم-
انتقل الى: